الترجمة الطبية الترجمة الطبية
الترجمة الطبية
23/4/2014
هل يمكنُ الوقاية من متلازمَة الشرق الأوسط التنفسية (فيروس الكورونا)؟
د. فادي رضوان
الحمد لله أن متلازمة الشرق الأوسط التنفسية بفيروس الكورونا لا تنتشر بسهولة وسرعة من شخصٍ لآخر كما كان الحال مع وباء السارس الحاصل بفيروس الكورونا عام 2003. ويمكنُ للمسافرين إلى شبه الجزيرة العربية والمختلطين معهم أن يحموا أنفسهم باتخاذ إجراءاتٍ بسيطة تساعدُ على منع انتشار العوامل الممرضة. حيثُ يمكنُ الوقاية من انتشار الفيروس عن طريق تنظيف اليدين المُتكرر باستخدام الماء والصابون أو مُعقم يدين ذو أساس كحولي، وتفادي الاختلاط القريب مع الأشخاص المرضى، وتفادي لمس عيني أو أنف أو فم الآخرين. ويجبُ على مقدمي الرعاية للمرضى غير المقيمين في المستشفى أن يرتدوا قناعاً وجهياً أثناء قيامهم بالرعاية المُباشرة إلى أن يتعافى المريض وأن ينظفوا أيديهم باستمرار كما ذكرنا آنفاً.

وفي حال مرفق الرعاية الصحية، يجب وضع الحالات المُشتبه بإصابتها بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية في غرفة عزل العدوى المنقولة بالهواء والتي يُعاد فيها تدوير هواء الغرفة في فلترة الهواء الجسيماني عالية الكفاءة (HEPA). وينبغي في حال عدم توفرها، إعطاء المريض قناعاً وجهياً وعَزله في غرفة مُخصصة لمريض واحد يُغلق بابها. بجب تقليل الطاقم الطبي المخصص لرعاية المريض وحركة المريض خارج منطقة العزل للحدود الدنيا. قبل دُخول غرفة العزل، يجب على العاملين في الرعاية الصحية ارتداء السرابيل والقفازات وواقيات العيون ومنفاس تصفية من المقاس N95 الذي لا يُستخدم إلا مرة واحدة والذي أجازه المعهد القومي للصحة والسلامة المهنية وأجرى اختباراً لملاءمته. ويجب ارتداء قناع جراحي في حال عدم توفر القناع أو المنفاس N95. قبل الخروج من الغرفة، يجب التخلص من أدوات الحماية الشخصية في الغرفة، وينبغي تنظف اليدين بالماء والصابون أو بمعقم يدين ذو أساس محولي بعد الخروج.

تستدعي الوقاية من حدوث وباء تحديد أول مرضى مُصابين بالعدوى بأسرع وقتٍ ممكن قبل انتشار العدوى أكثر من ذلك. وينبغي مراقبة الأشخاص الذين تعرضوا لمريضٍ مصاب بالعدوى عن كثب بحثاً عن إصابتهم بحمى أو بأعراض تنفسية. ونعرّفُ التعرّض بأنه العيش مع شخصٍ مُصاب أو رعايته، والتواجد على بعد أقل من متر واحد من المُصاب، والتعرض لسوائل جسمه أو الاحتكاك الجسدي المباشر معه. لم توصي المراكز الأمريكية لضبط الأمراض والوقاية منها بإجراءات الحجر الصحي للأفراد المعرضين والأصحاء خلا ذلك. يجب استشارة السلطات الصحية المحلية فوراً عند تشخيص متلازمة الشرق الأوسط التنفسية بفيروس الكورونا.
Is it possible to prevent MERS?
Dr. Fadi Radwan
Fortunately, MERS-CoV does not appear to spread as easily or rapidly from person to person as the SARS-CoV outbreak of 2003. Travelers to the Arabian peninsula and their close contacts may protect themselves by taking simple measures that help to prevent the spread of germs. Frequent hand hygiene using soap and water, or an alcohol-based hand sanitizer, avoiding close contact with sick people, and avoidance of touching one's eyes, nose, and mouth can prevent the spread of viruses. Caregivers of patients who are not hospitalized should wear a face mask for direct care until the patient has recovered and perform frequent hand hygiene as above.

In the health-care setting, suspected cases of MERS should be placed in airborne infection isolation rooms (AIIR) in which room exhaust is recirculated under high-efficiency particulate air (HEPA) filtration. If not available, the patient should be given a face mask and should be isolated in a single-patient room with the door closed. Staff assigned to the patient, and the patient's movements outside of the isolation area, should be minimized. Before entering the isolation room, health-care workers should wear a gown, gloves, eye shield, and a fit-tested NIOSH-certified disposable N95 filtering respirator; if an N95 mask or respirator is unavailable, a surgical mask should be worn. Before exiting the room, personal protective equipment should be discarded in the room. Hand hygiene must be performed with soap and water or an alcohol-based hand sanitizer after exiting.

Preventing an outbreak requires identification of the first infected patients as soon as possible before the infection spreads further. Those who have been exposed to an infected person should be carefully monitored for fever or respiratory symptoms. Exposure is defined as living with or caring for an infected person, being within 3 feet of the infected person, and exposure to bodily fluids or direct physical contact with an infected person. The Centers for Disease Control and Prevention does not mandate quarantine measures for exposed individuals who are otherwise healthy. Local public-health authorities should be consulted promptly when a MERS-CoV diagnosis is considered.
تابعنا على
Follow us
 
Developed By
تصميم وتطوير